العلم كالماء والهواء
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 بحـــــور الشعر وأوزانه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمدوليد
الإدارة والإشراف العام
avatar

عدد المساهمات : 374
تاريخ التسجيل : 29/10/2009

مُساهمةموضوع: بحـــــور الشعر وأوزانه   الخميس يناير 14, 2010 12:17 pm


بحور الشعر وأوزانه


إخــــوانـــــي وأخـواتي ,, لـــجـــمـــال الـــشـــعـــر وعـــذوبـــتـــه ,,

وأســلــوبـــه الأقـــــــرب فـــــــي بـــوحمـابـداخـلــنــا ,,


لذلـك أحبـبـت الـيـوم أقــدم لـكـم تعـاريـف شعـريـة قــد تفيـدنـا و تـرقـي بأسلوبـنـامـتــمــنــيــاً لــلــجــمــيــعالــمــتـــعـــة والـــفـــائــــدة ,,


تـــعــــريــــفــــات شـــــعـــــريــــــة

الشعـر:
هـو الكـلام المـوزون المقفـى بأسلـوب وعاطفـه ومعنـى ..



القصيده:

هي مجموعة ابيات من بحر واحد مستويهفـي الحـرف الاخيـرومـــا قـبـلـه بـحــرف او حـرفـيـن او يـزيــد , وفـــي عـــدد التـفـعـيـلات ايا لاجــزاء الـتـي يتـكـون منـهـاالبـيـت الشـعـري واقـلـهـا سـتــة ابـيــات وقـيــلســبــعـــهومـــــــا دون ذلـــــــك يــســـمـــى قــطـــعـــه ..



القافية:
هي قفل البيت وهي اخـر مايعلـق بالذهـن مـن بيـت الشعـر ..



البحر:
هو النظام الايقاعـي للتفاعيـل المـررهبوجـه شعـري ويعـرفلــدى الـعـوام بالـطـرق امــا الـطـاروق فيعـنـىاللـحـن لديـهـم ويـطـلـق تـجــاوزاعــلـــى الــبــيــت الــكــامــلمــعــنــاه وبـــحـــره ولــحــنــه .

والـــــــفـــــــرقوالــــــــــــــوزن ان الــــبـــــحـــــريتجـزء الـى عـدة اجـزاء مــنالــوزن الشـعـري كــل جــزء يمـثـل وزنــا مستـقـلابـذاتـه حـيـث الـتـاموهــو مااستـوفـى تفعـيـلات بـحـره والمـجـزوء وهــو مانـقـصعــــنالــتـــام بالتـفـعـيـلـه الاخــيـــره مـــــن كـــــل شــطـــر .

والمـشـطـور وهـــو مـاسـقـط نـصـفـه وبــقــي نـصـفــه الــــى خــــر .

والمـنـهـوك وهـــو مـاحــذف ثـلـثـاه وبـقــي ثـلـثـه اي لا يستـعـمـل الاعـلــىتـفـعـلــتــيــن اثــنــتــيـــن .. إلـــــــــخ مــــــــــنالاوزان .




البيـت:
كـل مـوزون مقفـىوينقسـم الـى ثـلاثـة اقـسـام هــي :



العروض:
ويطلق هذا المصطلح هي التفعيلـه الـوارده فـي نهايـة صـدرالــــــــــــــــبـــــــــــــــــيـــــــــــــ ــــت ..


الضرب:
ويطلق هذا المصطلح على التفعيله الوارده فينهاية عجـز البيـتالحشو:
ويطلق هذا المصطلح علىبقية التفاعيل في صدر البيـت وعجـزه ..

اجــــــــــــــزاءالــــبـــــيـــــت الـــــشـــــعـــــري ..


الصدر
وهو النصف الاول من البيت ويسمى ايضا المصراع الاول ويصطلحعــــلـــــيـــــه عـــــامـــــيـــــا بـــالــــمــــشــــد ..



العجز:
وهو النصف الثاني من البيت ويسمى ايضاالمصراع الثانـي ويعبـرالثانـي ويعبـر عنـه العـوام بالقفـل وتطلـقكلمـهـة القـفـل تـجـاوزا عـلـى البـيـت كـلـهالا انــــهـــــاتـــعـــنــــي بــالــضـــبـــط الـــعـــجــــز ..


***************************


بـــحــورالـشــعــر واوزانـــــهقد يتساءل البعض حين يقرأ قصيدةما .. هل هذه القصيدة موّزونة أم لا ؟وحين يكتب أحدنا مشروع قصيدة .. فإنالجواب على هذا السؤال يكون أهم !
ترد إلى ذهن الكاتب المبتدئ والهاوي ، أسئلةكثيرة ..
هل هذه القصيدة مكسورة .. أم لا ؟وماهي البحور والألحان التييتحدثون عنها في الشعر ؟وكم عددها ؟قد أستطيع أن أجيب على بعضها في هذهالمشاركة ..
-
نحن نتحدث عن الشعر النبطي -
الحقيقة لا يوجد عدد محدد لبحورالشعر .. ولا حصر لها .. ولكن ثمة بحور تستخدم بكثرة وهي المشهورة في أيامنا هذهومنها
:-
1- بحر المسحوب : وهو أكثر البحور استخداما في أيامنا ، وذلك بسببخفته وسهولة تفاعيلة وسلاسته ؛ مثال (أنا حبيبي بسمته تخجل الضيّ .. يكسف سنا بدرالدجى من جبينه).
وتفاعيله (مستفعلن مستفعلن فاعلنتزاد في المسحوب حركةوسكون آخر الشطر)

2- بحر الصَخَرِي : وقد سميّ بهذا الاسم نسبة لقبية بنيصخر ، والمعروف عن هذا البحر أنه ذو نبرة حزينة ؛ مثال ) غريب الدار ومناي التسلي .. أسلي خاطري عن حب خلي )

3- بحر الهجيني : وهو بحر مشهور جدا ويعد منأكثر البحور استخداما بعد المسحوب في الخليج ، ويتميز بأنه سهل النظم سريع لايقاعويقال بأنه سمي بهذا الاسم لعلاقة بين إيقاعه وطريقة سير الهجن أو الجمال ، مثال ( قصيدتي لاغدى ضييّ .. شحيح وارتبكت ايديني ..وتعثرت بي خطاويي .. ولا عاد رايييقديني .. وصرت أطلب الصاحب يعيي .. ماغير بعدين بعديني .. وتنكرولي بني خيي .. واستسهلوني معاديني .. والموت ماعاد متهيي .. والعمر ماعاد يمديني .. تكفين لايابعد حيي .. ظلي معي لاتهديني)

4- بحر الحداء : وينطق الحدا .. وهو بحرقصير الفقرات سريع النغمات قليل الأبيات .. مثال ( يا بو هلال ليتك تشوف .. حطونيالعسكر نظام .. يقودني مثل الخروف .. العسكري ولد الحرام ) .
وتفاعيله (مستفعلنمستفعلن مستفعلن)

5- العرضه : وهو لون جماعي حماسي يغنى بمجموعات ، وقد سميبالحربي .. مثال :
(
والله ياللي منتوي حربنا مايليق .. واللي زبنا ننثني دونهوعينه ماتنام .. واللي قعد عن لابته لاتجعلونه رفيق .. خله مع الخفرات خدامٍ لسمراللثام).
6- السامري :غني عن التعريف بحر من البحور الجميله جداً ....مثال :-
تريد الهوى لك على ماتريد **وعمرٍ تقــضّى تــــريده يعودوتفاعيله (فعولنفعولن فعولن فعولن)




بحور الشعر واوزانه

وبحور الشعر عموماً ستة عشر بحراً ذكرت بعضها وأكثرها أستعمالاً وسلاسه وبحور الشعر هي :-
-1الطويل .

-2 المديد .

-3البسيط .

-4 الوافر .

-5الكامل .

-6الهزج .

-7الرجز .

-8الرمل .

-9 السريع .

-10المنسرح .

-11الخفيف .

-12المضارع .

-13المقتضب .

-15المجتث .

-15المتقارب .

-16المتدارك .

وقد نظم احدهم هذين البيتين لحفظهما :

طويل يمد بالوفر كامل..

ويهزج في رجز ويرمل مسرعا...

فسرح خفيف ضارعا تقتضب لنا..

بما اجتث عن قرب لتدرك مطمعا
ـــــــــــــــــــــــــ
ــــــــ
ولن أعطي أمثله على كل البحور فسيكون فيه إطاله لأأرى لها داعي ولكن سأذكر تفعايل البحور جميعاً لكي نحاول نصل بالموضوع لحدود الكمال وهذه بعض البحور التي يكثر إستخدامها بالفصحى وأحياناً بالعامية :-
كل بحر من البحور الشعريه مبني على وزن , تشتق منه نماذج القصائد,

واوزان البحور هي :

-1 الطويل :
فعولن مفاعيلن فعولن مفاعيلن .

-2المديد :
فاعلاتن فاعلن فاعلاتن

-3 البسيط :
مستفعلن فاعلن مستفعلن فاعلن

-4الوافر :
مفاعلتن مفاعلتن فعولن

-5 الكامل :
متفاعلن متفاعلن متفاعلن

-6الهزج :
مفاعيلن مفاعيلن

-7الرجز :
مستفعلن مستفعلن مستفعلن

-8الرمل :
فاعلاتن فاعلاتن فاعلاتن

-9 السريع :
مستفعلن مستفعلن فاعلن

-10المنسرح :
مستفعلن مفعولات مستفعلن

-11الخفيف :
فاعلاتن مستفع لن فاعلاتن

-12المضارع :
مفاعيلن فاع لاتن

-13المقتضب :
مفعولات مستفعلن

-14المجتث :
مستفع لن فاعلاتن
.
-15
المتقارب :
فعولن فعولن فعولن فعولن .

-16المتدارك :
فاعلن فاعلن فاعلن فاعلن

** وبعد أن أخذت فكرة موجزة وسريعة عن بعض البحور ، سندخل الآن في كيفية وزن القصيدة ..
هناك طريقتان ، لوزن القصيدة ومعرفة الكسور فيها : -

الأولى:
تلحينها وغنائها ، أي تقويم الأبيات على لحن معين تسحب عليه الأبيات كاملة حتى تكون جميع الأبيات على سياق اللحن ولا تشط عنه في نشاز لحني ، وإلا كان هذا هو الكسر .

الثانية:
وهي الأضمن والأفضل ولكنها ليست الأسهل ) .. وهي التفاعيل)
والتفاعيل لها حروف خاصة تسمى حروف التقطيع ولها مقاطع صوتيه بعضها سمي أسبابا وبعضها سمي أوتادا ، وبعضها خماسي وبعضها سباعي .

الطريقة :
ركز معي الآن ، القصيدة عبارة عن أبيات .. الأبيات عبارة عن كلمات .. الكلمات عبارة عن حروف ..
جميل .. وصلنا للحروف .. الحروف في التفاعيل تنقسم إلى نوعان : متحرك ، وساكن .. فقط لا غير
أي فتحة وسكون .. وسأستعيض عن الفتحة بالداش أي /
وأستبدل السكون بحرف الأو بالانجليزي أي O

حسناً .. دعنا نوزن بيت واحد فقط الآن ، مثلا هذا البيت :-
أنثر قصيدي مثل نثري للأحلام .. غيري تمتع به وأنا ضايق البال
لا تنسى : الحروف في هذا البيت ، نوعان في من التفاعيل ، متحرك وساكن
وزن الكلمة الأولى يكون على النحو التالي :
أ ن ث ر
حرف الألف : متحرك .. لماذا ؟ لأن غير ساكن ، أي توجد فوقه فتحة . فيكتب : / ( فتحه) ، أو حركة
حرف النون : ساكن .. لماذا ؟ لأنه غير مضموم ولا مكسور بل ساكن ، فيكتب (سكون ): O
حرف الثاء : متحرك ؟ لنفس السبب ، أي لأن تحته كسره وينطق أنثـِـر ، فيكتب متحرك أي
: /
حرف الراء : ساكن ، فيكتب
: O
O/o/إذن .. فالكلمة الأولى تكتب
الفتحة الأولى هي حرف الألف والسكون الثاني هو حرف النون ، والفتحة الثالثة حرف الثاء ، والسكون الأخير هو الراء.

إذا استوعبت الكلمة الأولى فيمكنك وزن باقي البيت والقصيدة كلها على نفس الموال ، أي ، تكتب الكلمة الثانيه وتقسمها إلى حروف متحركة وساكنة ، بنفس الطريقة الأولى ، وكذلك الكلمة الثالثه ، والرابعة حتى ينتهي الشطر الأول ثم تكمل الشطر الثاني بنفس الطريقة ، فيصبح :
أن ث ر قصي دي مث لنثـ ري للح لا م
/o /o // O / O /o // O /o // O /o /
ألا تلاحظ شي ؟ .. بأن السكون يكون هو آخر حرف دائما ، بعده تكون تفعيلة ثانيه ، وهذا هو الصواب ، أن يكون السكون مرحلة الانتقال للتفعيلة الثانية ، أو التقطيعة الثانية وإلا فإنك ستبقى تكتب /// حتى تواجه سكون فيكون ///o ، بعدها تبدأ من جديد.

الشطر الثاني
، وهو : غيري تمتع به و أنا ضايق البال ، سيكتب على النحو التالي- :
غي ري تمت تع به وأنا ضا يقل با ل
/o /o // O / O /o // O /o // O /o /

ألا تلاحظ شي آخر هنا ..؟
، في كلمة تمتّـع ..؟ ، في التقطيع أضيف لها حرف تاء ثالث !.. فـأصبحت في التقطيع ، تمتـ تـع.
لماذا ؟ .. السبب .. لأن التاء مشدّدة .. وفي حالة تشديد أي حرف يتحول لحرفين في التقطيع . لأنه ينطق أصلا حرفين ( جرب الآن كلمة تمتـّـع ) ستجد أنك نطقت التاء ثلاث مرات في الكلمة ، لذلك فهو يكتب في التقطيع كما ينطق .
بعد أن انتهيت من البيت الأول كاملا .. أدرج البيت الثاني تحته وقطـّعه بنفس الطريقة ، إذا كان البيت الثاني موزون على نفس وزن البيت الأول فإنك تسير على نفس البحر .. ولا توجد كسور في قصيدتك ، أي .. الشطرين الذين كتبناهما الآن تقطيعهما كالتالي : -
/o /o // O / O /o // O /o // O /o / *** /o /o // O / O /o // O /o // O /o /
يجب أن يكون البيت الثاني بنفس التقطيع أي : -
/o /o // O / O /o // O /o // O /o / *** /o /o // O / O /o // O /o // O /o /
وهكذا الى نهاية القصيدة

وبعد ان تطرقنا الى موضوع الوزن نتطرق الى
نصائح مفيدة قبل البدء في إنشاء القصيدة
دائما ما تكون أجواء كتابة القصيدة مميزة .. فإمّـا أن تكون مشاعر الحزن قد طغت على مشاعر الفرح ، أو العكس .. فتلجأ للكتابة .
حتى وإن لم تكن شاعرا .. لا بد أنك في يوم قد حاولت أن تكتب الشعر .. فكل إنسان في داخله شاعر .. لذلك فأنا قد جمعت لك من بعض المراجع ومن خلال خبرتي البسيطة ، بعض النصائح علها تفيدك في مشروع قصيدتك القادمة :-

أولا- الفكرة :
قبل أن الشروع في كتابة القصيدة ، يجب أن تكون لديك فكرة معينة وتريد الوصول إليها أو التعبير عنها ، والأفضل أن تكتب هذه الفكرة على ورقة ، وكذلك تكتب بعض النقاط التي تود أن تثيرها وتنقلها من الفكرة إلى النص .

ثانيا- الجو :
حاول أن تهيئ الجو المناسب الذي تعوّدت على الكتابة فيه .

ثالثا- الخيال:
تأمل في الفكرة جيدا قبل أن تبدأ في الكتابة ، وطلق العنان لخيالك أن يجوب فكرة القصيدة ، فهو بذلك يبرز لك بعض الارتباطات بين الفكرة والخيال ، ويعبث بأبعاد النص اللغوي .

رابعا - أول بيت :
أ-لاتفكرفي الوزن بل تجاهله مؤقتا .. فكر فقط في المعنى الذي تريد أن تقوله .. أعد التفكير مرتين وثلاث في موضوع القصيدة .. تماما وكأنك تشرح لشخص يجلس أمامك .
ب- ابدأ بوضع لحن معيّن تعتقد بأن المعنى الذي أردت قوله توافق يتوافق معه .. أي بمعنى آخر القصيدة نفسها تحدّد بحرها بنفسها .. فلا تقل لنفسك أريد الكتابة على بحر الهلالي مثلاً .. خصوصاً في البداية بل تغن بالكلمات التي تحس أنها تبحث مافي نفسك على أي بحر كانت ثم أكمل بعد ذلك .
جـ - إبحث عن القافية التي تحس أنها تتناغم مع البحر الذي تريدة أو الذي بدأته بالفعل .. مثلاً .. لنفرض أنك وضعت بيتاً على (المسحوب )وكانت قافيته الأولى بكلمة(منال)) وقلت فيما معناه .. بأن الوصول إليك صعب المنال .. وتريد أن تقول أيضاً أنك رغم ذلك حاولت فقلت في الشطر الأول من البيت الأول ( وصلك حبيبي صار صعب المنال ) .. تبحث عن كلمة القافية ولدينا منها الكثير مثل : محال .. وصال .. وقال .. الخ ؛ مثلا لنأخذ كلمة ( محال ) .. فأنت الآن يجب ان تربط هذه الكلمة بالكلام الذي تريد أن تقوله ، فتحاول ربطها بمعنى كأن تقول ( حاولت .. لكن كان هذا محال ) ..
أو كلمة مثل ( ليال ) .. فتقول ( حاولت أجي يمك بسود الليال )، وهكذا تمد الجسور بين القافية والمعنى ، حتى تختم القصيدة .

خامسا - الترتيب :
حاول أن تجعل المعاني متقاربة ولا تبتعد كثيراً فكل بيت يكمل البيت الذي قبله ، أو يبدأ معنى جديد له علاقة بمعنى البيت الذي قبلة ، المهم أن يخدم جو القصيدة .
سادساً - بعد الانتهاء :
حاول إقامتها مرة أخرى على الميزان ثم اللّحن حتى تتأكد من سلامتها .

تــــــذكـــر :-
** الحرف الذي لاينطق لا يكتب ولا يوزن .
** حروف العلة سواكن .
إقامة القصيدة على لحن واحد تجيده تفيدك كثيراً في الحكم المبدأي على أي قصيدة.





منقووول من المراجع في الأوزان الشعرية للفائدة.

تحياتي لكم جــميـعـا 0000


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
بحـــــور الشعر وأوزانه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
مدرسة الشهيد مرزوقة :: ديوان الأدب :: ركن الشعر-
انتقل الى: